بدء ورشة عمل بسيئون حول واقع وفرص تنمية الموارد المالية المحلية بمديريات حضرموت الوادي والصحراء
بدأت اليوم بمدينة سيئون ورشة عمل حول واقع فرص تنمية الموارد المالية والمحلية بمديريات حضرموت الوادي والصحراء التي تنظمها السلطة المحلية بحضرموت الوادي والصحراء بالتعاون مع مؤسسة جلوبال فيو للسلام والتنمية لهدف بناء القدرات في تنمية الموارد المالية على مستوى المديريات من خلال جملة من التوصيات في وضع المخارج والحلول .

وتستهدف الورشة  مدراء اقسام الشئون المالية والادارية بالسلطات المحلية بمديريات الوادي والصحراء وعدد من اقسام الادارة المحلية بديوان السلطة المحلية ذات الاختصاص , وعلى مدى يومين سيتم مناقشة ثلاثة محاور رئيسية ( تحليل واقع الموارد المالية للمديريات , تحديد اهم التحديات والمشكلات التي تواجه الموارد المالية بالمديريات , وضع المخارج والحلول لتنمية الموارد المالية ) من قبل محاضري الورشة المهندس / بدر باسلمه معالي وزير النقل سابقا رئيس مؤسسة جلوبال فيو والمدير العام  لإدارة الموارد المالية بديوان وكيل المحافظة / محمود عيضة شعبان والمدير العام للإدارة العامة لبحوث التنمية الإدارية والتدريب بديوان وكيل محافظة حضرموت الوادي والصحراء المهندس / عمر مبروك باشدادة .
وفي افتتاحية الورشة اكد وكيل محافظة حضرموت لشئون مديريات الوادي والصحراء بانها فرصة ذهبية ان تجتمع هذه الكوادر لمناقشة عصب التنمية وهي الموارد المالية , مؤكدا بأن الموارد المالية هي الاساس لتبني عليها المشاريع التنموية بالسلطات المحلية.
واكد الكثيري في ضل هذه الظروف الصعبة ظل وادي حضرموت والصحراء متماسكا بحرص كوادره ان يدير نفسه بنفسه بتلك الامكانيات البسيطة , لافتا بان التدريب والتأهيل للكوادر المحلية في التنمية ستسهم في خلق مخارج لتلك الموارد المحلية بالنهوض بالتنمية بالمديريات .
وثمن الوكيل جهود مؤسسة جلوبال فيو للسلام والتنمية التي تسهم في وضع الدراسات والتأهيل والتدريب لخدمة المجتمع .
وبدوره اكد مدير عام الموارد المالية بديوان الوكيل / محمود عيضة شعبان عن اهمية هذه الدورة والتي تأتي في ظروف صعبة الامر الذي يتطلب من السلطات المحلية تنفيذ المشاريع وفقا والقانون الذي حدد هذه الموارد ومسمياتها ولكن الظروف الصعبة التي يعيشها الوطن بشكل عام جعل انخفاض في تلك الموارد , مؤملا ان تخرج هذه الورشة في وضع المعالجات والحلول في كيفية ايجاد الموارد المالية لتسهم في تنفيذ العديد من المشاريع التنموية بالمديريات .
فيما اوضح رئيس مؤسسة جلوبال فيو للسلام والتنمية المهندس / بدر باسلمه بأن الورشة جاءت بعد دراسة قامت بها المؤسسة في مديريات حضرموت الوادي والصحراء لأبرز احتياجاتها والمعوقات والصعوبات في الجانب التنموي , مؤكدا بان المواطن يحتاج الى خدمات وفي نفس الوقت تفتقر السلطات للموارد المالية في ظل عدم قدرة المركز للموارد المالية في ظروف صعبة ومعقدة .
واكد المهندس باسلمه بان مخرجات هذه الورشة لا تخدم مديريات الوادي وحسب بل سيتم تعميمها على مختلف المحافظات اليمنية والاستفادة منها ويكون حضرموت الوادي انموذج لهذه التجربة الفريدة .
حضر حفل الافتتاح مدير عام مكتب وزارة المالية / عوض العيجم ومدير عام مكتب وزارة التخطيط والتعاون الدولي  / عبدالله نصر وعدد من مدراء عموم المكاتب التنفيذية والادارات ذات الاختصاص بديوان الوكيل .